أمر وزير داخلية اقليم كوردستان ريبر احمد , بإحالة مطلقي العيارات النارية على شرطي مرور في مدينة اربيل الى القضاء.

وقالت مديرية شرطة اربيل في بيان انه بعد حادثة مساء اليوم في سوق مدينة اربيل تدخل الوزير شخصيا، وأمر بإحالة المتهمين الثلاثة هم والاسلحة التي كانت بحوزتهم، وعجلتهم الى القضاء.

 ونقل البيان عن الوزير قوله ان “أي متهم يقف بوجه قوى الأمن الداخلي ستُتخذ بحقه اشد الاجراءات القانونية لكيلا يعلو احد فوق القانون”.

وأعلنت شرطة محافظة أربيل في وقت سابق من اليوم القبض على نجل المسؤول الذي اطلق النار على شرطي مرور في المدينة.

وقالت مديرية شرطة اربيل في بيان ، ان “مسلحين اثنين اطلقا النار على شرطي في مرور اربيل اليوم، بعد ان ركن سيارته بشكل مخالف في الشارع”، مشيرا الى ان “مشادة كلامية وقعت بينهما وبين شرطي المرور وقد اطلقوا النار في الهواء على اثر ذلك ولاذا بالفرار”.

وأشار البيان الى انه “وبناء على امر من مدير شرطة أربيل دلير نجار تم تشكيل لجنة خاصة من الشرطة لمتابعة الأمر، واستطاعت هذه اللجنة اعتقال المسلحين الاثنين”.

وتابع ان “احد المسلحين هو نجل مسؤول في قوات البيشمركة”، مبينا ان “المسؤول نفسه قد وصل الى مكان الحادث في المدينة”.

وأوضح البيان ان “القوات الامنية وبأمر من مدير شرطة اربيل اعتقلت المسؤول ايضا”، مؤكدا ان “لا احد فوق القانون، وأي شخص يخالف القانون سيتم اتخاذ الاجراءات بحقه”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *