تتأهب النجمة الأمريكية كيم كاردشيان للتعاون مع الجيش البريطاني، من خلال المشاركة في حملة دعائية تهدف إلى تشجيع الشباب على الخدمة في القوات المسلحة.

ويسعى الجيش البريطاني لاستخدام “كيم”، للمساعدة في سد العجز العددي الكبير بين صفوفه، من خلال حث الشباب على التجنيد، لأنها تغرس ثقة أكبر من تلك التي تأتي عبر الحصول على الأعجابات في صفحات التواصل الاجتماعي، بحسب “ديلى ميل”.

وذكرت بعض القيادات العسكرية في بريطانيا، أن الحملة الدعائية من المقرر أن تتخذ شعار “الانتماء 2020 ثقة الجيش”، لتنطلق في كانون الثاني المقبل، عبر إعلانات تليفزيونية وملصقات على السوشيال ميديا، وستكون موجهة تحديدا لفئة عمرية تتراوح بين 16 إلى 25 عاما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *