تقرير\شــــدن الطـــائي

ليس غريبا أن تكون أشهر أغنية كردية لدى الجمهور العراقي من غير الأكراد هي أغنية «نرجس.. نرجس»، التي ذاع صيتها منتصف ثمانينيات القرن الماضي، إنما الغريب أن تخلو حديقة منزلية في إقليم كردستان (شمال العراق) من بصيلات نبات النرجس العطري والمحبب بشكل لافت لدى الأكراد, حيث تنمو زهرة النرجس في اواخر الشتاء واوائل فصل الربيع حيث تتميز بشكلها الجميل ورائحتها الزكية، وتتواجد في معظم البيوت الكردية ، وتنمو بشكل طبيعي في جبال كوردستان وسهولها، وتنتشر بعدة مناطق فيها.

تقول أم سالم البالغة من العمر “” 55 حب زهرة النرجس ليس محصورا فقط بالأكراد الجميع يحب ويعشق هذه الزهرة لكن نحن نثمن قيمتها ونعطي اهتماما اكبر لها , فلا يوجد منافس في المزاج او الذائقة الكردية الشعبية  لزهرة النرجس, مضيفة الى انه ومنذ صغيري حتى هذه اللحظة وأنا  احافظ على شراء وزرع هذه الزهرة في بيتي ,حيث تعطي عطرا فواحا ومنظرها يشرح الروح .

هذا وتمتلئ طرقات وشوارع مناطق الاقليم بباعة ورود النرجس البيضاء، فهي الاكثر رواجا من بين جميع اصناف الزهور حيث تتراوح سعر الباقة الصغيرة الواحد ١٠٠٠ دينار عراقي.

و تؤكد روناك فؤاد ” أن باقة النرجس هي الهدية الأكثر رواجا هذه الأيام فهي تأتي من الاخ والأخت والصديق والحبيب والزميل في العمل ومن آخرين غيرهم فأنا أعشق هذه الزهر وعطرها حتى اذا ذهب اريد ان اشتري عطرا اختار برائحة النرجس فرائحتها تعطي نوعا من الحيوية خاصة عند استنشاقها في الصباح.

لؤي محمد الشاب  يقول نحن لا نحس بقيمة  شهر اذار الا بوجود زهر النرجس التي تعبر لنا عن أعياد الربيع وتحديدا “عيد نوروز” وأتمنى ان اشتري وأشم هذه الزهر لكنني  أعاني من الحساسية فأكتفي بالالتقاط الصور معها لكن من بعيد .

ويمكن استخدام زهر النرجس المجفف في الطب الشعبي كمهدئ للأعصاب ومضاد للتشنج وخافض للحرارة وربما أمراض أخرى كما يمكن استخراج زيوت عطرية منها واستخدامها في صناعة العطور، لكن لا يوجد أي استثمار طبي وصناعي للنرجس في إقليم كردستان.

ويقول عمر احد الباعة المتجولين في طرقات المدينة” انني ابيع ورد النرجس في الطرقات واكسب قوتي من بيعها حيث انني احضر في الصباح الباكر لبيع الزهور و هناك اقبال كبير عليها، لجمالها وزهد ثمنها، وهي تتواجد في السوق لفترة قليلة ما يقارب الشهر فقط “.

ويعرف عن الكرد شغفهم بالنرجس بشكل يفوق اي نوع آخر من الأزهار البرية ويزرعونه في حدائق منازلهم أو قرب قبور موتاهم كما يمكن أن يضعوها في مزهريات في غرفهم لتعطير أجواء المنزل.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *