الإنسان بحاجة دائماً للحظة غالية ، هي لحظة انفراد يعيد فيها ترتيب حياته ،

ولا يسمح لأحد أن يقتحمها عليه

 

– مصطفى محمود

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *