تقـريـر\شـــدن الطـــائي

لم تعد حياة الناس بكافة تفاصيلها رهينة الخصوصية , بل أصبحت  مسلسلا  يوميا يتابع الجميع أحداثه من خلال برنامج التواصل الاجتماعي ” سناب شات ” الذي بات ظاهرة تهدد خصوصية الناس و تفقدهم الاستقلالية و تهدد حياتهم الاجتماعية و استقرارهم , مما دعا العديد من المختصين في مجالالتقنية الى  التحذير من تداول كافة أحداث الحياة اليومية و الصور الشخصية من خلاله.

 

ظاهرة مؤقتة

تقول الموظفة فمان محمد إن ظاهرة «سناب شات» باتت منتشرة بين أوساط الشباب والبنات بشكل كبير، وأصبح التنافس في هذا الأمر كبيراً من باب الاحتفاظ بالذكريات الجميلة، معترفة أنها انساقت لهذه الظاهرة بفتح حساب لها في الـ «سناب شات» لتوثيق اللحظات الجميلة برفقة الأهل والصديقات وزيارة الأماكن الى انها تصف  السناب شات حاليا بأنها ظاهرة مؤقتة سوف يقل استخدامه بسبب كثرة التطبيقات التي نراها وتنافسها فيما بينها.

وسيلة إعلانية ومردود مالي

فيما أعتبر الطالب سعد محمود 21سنة السناب شات أصبح يستخدم كوسيلة اعلانية دون بذل مجهود والذهاب لشركات الاعلان اصبح بإمكانك وانت جالس في بيتك ان تعلن عن اي شيء  تريده  وبالمقابل يدر عليك بمردود مالي, فيما نوه الى ان هذا التطبيق لديه سلبيات كثيرة وربما جرد البعض من حياتهم وخصوصياتهم بسبب كثرة تصوير حياتهم الخاصة “غير المعقول”, أما عن استخدامي الشخصي لهذا التطبيق قليل جدا التقط بعض لصور عند خروجي مع اصدقائي لتبقى ذكرى فيما بيننا.

تحقيق الشهرة

هكذا وصفت نورجان 25 سنة ان السناب شات  يحقق لها الشهرة بين أصحابها ومتابعيها حيث انها مهووسة بالتصوير الشخصي  , وتقول «أشعر بالشهرة بين أصحابي وكل متابعيّ سواء من خلال صور السيلفي التي أنشرها السناب شات، وأجد أنه أمر ممتع بكل معانيه».

جعلنا نعرف حياة الناس بأدق تفاصيلها

و يقول عادل عبد الرزاق 19سنة أن الاستخدام السلبي للسناب الشات يسهم في ظهور العديد من المشاكل الاجتماعية ففي السابق لم نكن نعرف من منزل صديقة أو جارة سواء مدخل المنزل وغرفة الاستقبال , بينما اليوم وبواسطة السناب شات أصبح الناس يعرفون كل زاوية و ركن في بيوتنا, وليس هذا فقط بل ذهبنا معهم أينما ذهبوا لهذا علينا احترام خصوصيتنا حتى لا تكون كأنه فليم يعرض أمام الناس.

يحذر الفتيات من السرقة والتهديد

مصطفى محمود 30سنة يعتبر السناب ظاهرة من ظواهر  العولمة التي دخلت علينا هذا التطبيق ممتع في حالة التقط الشخص صورة جماعية او تذكارية مع اهله او زملائه لكن كثرتها والمبالغة في استخدامها اصبح تهدد خصوصيتنا خاصة عند البنات,  حذر الفتيات من التصوير وحفظ الصور في التطبيق ,مؤكدا الان كل البرامج معرضة للتهكير والتقاط صور وحفظها فيه تكون بهذه الحالة عرضت نفسها  للسرقة او ربما التشهير ,وكما لاحظنا هنالك العديد من الحالات التي تتعرض فيها البنات الى التهديد من بعض ضعفاء النفوس بسبب الصور .

ويعد السناب شات الان  من أهم الوسائل الحديثة التي تخطت الكثير من المتوقع،  حيث بلغ عدد المشاهدات اليومي لمقاطع الفيديو والصور على التطبيق أكثر من ستة مليارات مشاهدة يومياً بعد تصريح الشركة لصحيفة فاينشال تايمز في تقرير نشرته في الأيام الماضية، ويعمل التطبيق  على إضافة ميزات جديدة  بصورة مستمرة، ويبدو أن الأمر يؤتي ثماره من خلال أعداد المشاهدات التي ارتفعت بصورة هائلة حتى هذه اللحظة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *